الصندوق الهاشمي لتنمية البادية الأردنية | التعاون الدولي والشركاء

التعاون الدولي والشركاء

طباعة الصفحةارسل الى

يسعى الصندوق لبناء جسور تواصل  وشراكات مع مختلف المؤسسات والهيئات والمنظمات العربية والدولية لتوفير الدعم والتعاون لتنفيذالأنشطة ، والبرامج ، والمشاريع التنموية التي ينفذها الصندوق أو يشرف على تنفيذها بالتعاون مع الشركاء المحليين في مناطق البادية الأردنية. ولذلك فقد قام الصندوق ، ومنذ انشاءه ، بالاتصال بالمؤسسات المختلفة والمشاركة في ورش العمل المحلية  والاقليمية والدولية لزيادة الاهتمام بالبادية الأردنية ، وتوفير التمويل والخبرات للبرامج والمشاريع التنموية التي تستهدف منطقة البادية.

ويركز الصندوق على ايجاد شركاء لتنفيذ مشاريع وبرامج تنموية في المجالات الزراعية والسياحية والبيئية ، وذلك  من خلال تسويق الفرص الاستثمارية والامكانات الطبيعية للبادية الأردنية. ويقوم الصندوق حالياً بالتعاون مع بعض الجهات المانحة ، مثل إقليم سردينيا الإيطالي ، لدراسة وتنفيذ مشاريع الطاقة المتجددة والمياه والتربة ، ومشاريع زراعة الزهور ، بالإضافة إلى زراعة الأعلاف وتربية المواشي وتصنيع الألبان.

ومن الأمثلة على المبادرات والشراكات ما يلي:

1- مبادرة شراكة دول حوض البحر الأبيض المتوسط (ENPI) التي تقدم بها الصندوق من خلال عدد من الشراكات لمشاريع تنموية مختلفة.

2- الدعم المقدم من الهيئة العربية للإنماء والاستثمار الزراعي (السودان) لمشروع النباتات الطبية والعطرية في قريقرة.

3- الدعم المقدم من الوكالة الأمريكية للإنماء الدولي USAID لمشروع وادي موسى لإعادة استخدام المياه المستصلحة في الزراعة.

4- التعاون مع البنك الدولي-مرفق البيئة العالمي ( مشروع "النظم الايكولوجية و سبل كسب العيش في البادية الأردنية"و هو أحد المشاريع التابعة  لبرنامج النظم البيئية و سبل كسب العيش في منطقة الشرق الأوسط و شمال أفريقيا ، بشراكة  كل من مرفق البيئة العالمي و البنك الدولي ).

ويسعى الصندوق لفتح قنوات من التعاون مع المؤسسات المحلية والدولية بهدف جذب المشاريع التنموية الموجهة لخدمة عملية التنمية والتطوير للبادية الأردنية واستغلال مواردها بشكل مستدام وبما ينعكس ايجاباً على ابناء البادية الأردنية ومجتمعاتها.